Tuesday, 18 December 2018

 


ما الذي يُخبر به ترتيب السرير يومياً عن شخصيتك

left

يشعر الكثيرون بالضيق من ترتيب السرير صباحاً بشكل يومي، لكن الباحثين يقولون إن أهمية هذا الإجراء لا تقتصر على استعادة تنظيم الغرفة، بل تمتد إلى نواحٍ صحية ونفسية أخرى.
 
وأظهر مسح جديد، أن الالتزام بترتيب السرير يومياً، من العادات الهامة، التي تأخذ الإنتاجية والحالة المزاجية وحتى الحياة النفسية إلى مستويات جديدة بالكامل.
 
وتوصل الباحثون إلى هذه النتائج، بعد استطلاع شمل نحو ألفي أمريكي، والتعرف على سماتهم الشخصية وعاداتهم اليومية فيما يتعلق بترتيب السرير.
 
وكشفت الدراسة أن هذا الإجراء اليومي مفيد جداً، وينعكس بشكل إيجابي على شخصية الإنسان، ويمنحه القدرة على الراحة بشكل أفضل في الليل، وقدرة خارقة على الاستيقاظ دون إنذار.
 
ومن السمات والصفات الأخرى للذين يميلون إلى ترتيب السرير في الصباح، وجد الاستطلاع الذي أجرته شركة سليبوليز أنهم يستيقظون في وقت مبكر بشكل عام، ويأخذون قيلولة أقصر مقارنةً مع الذين لا يرتبون أسرّتهم، ومن المرجح أن يكونوا مغامرين، واثقين، واجتماعيين.
 
أما الذين يتركون أسرّتهم غير مرتبة، فرجح الاستطلاع، أن يكونوا أقل قدرة على الاستيقاظ في الصباح، ويميليون إلى العمل في المجالات التجارية أو المالية، وأن يكونوا خجولين، مزاجيين، فضوليين وساخرين.

left

شارك هذا المقال

Submit ما الذي يُخبر به ترتيب السرير يومياً عن شخصيتك in Delicious Submit ما الذي يُخبر به ترتيب السرير يومياً عن شخصيتك in Digg Submit ما الذي يُخبر به ترتيب السرير يومياً عن شخصيتك in FaceBook Submit ما الذي يُخبر به ترتيب السرير يومياً عن شخصيتك in Google Bookmarks Submit ما الذي يُخبر به ترتيب السرير يومياً عن شخصيتك in Stumbleupon Submit ما الذي يُخبر به ترتيب السرير يومياً عن شخصيتك in Technorati Submit ما الذي يُخبر به ترتيب السرير يومياً عن شخصيتك in Twitter